تطبيق ترمب والملاحقة القانونية له بعد إطلاقه بأيام

0 219

تطبيق ترمب والملاحقة القانونية له بعد إطلاقه بأيام: بعد أن قام تطبيق “تروث سوشيال” الجديد بالانتشار وتنزيله بشكل كبير، والذي أطلقته مجموعة ترمب الخاصة بالتكنولوجيا، لاحق العديد من الملاحقات القانونية المتعلقة بالشكل، حيث أن شعار التطبيق هو حرف T مكسور ومن خلفه تأتي خلفية زرقاء اللون مما جعل ذلك يشبه إلى حد كبير شعار شركة النقل الشهيرة البريطانية “ترايلار” التي أعلنت أنها سوف تتخذ إجراءات قانونية حيال ذلك.

تطبيق ترمب الجديد وحالة الجدل

قامت منصة “تروث سوشيال”  بالإعلان هذا الأسبوع بأنها سوف تكون جاهزة في نهاية شهر مارس بتشغيل تطبيق ترامب بعد مرور اكثر من هام على منع رئيس أمريكا السابق من استخدام المنصات الكبيرة للتواصل الإجتماعي.

تطبيق تروث سوشيال

المنصة منذ إطلاقها على متجر أبل الأحد، واجهت صعوبات فنية، وأبلغ البعض عن مشاكل في تسجيل الحسابات ثم واجهوا إشعاراً بأن هناك الآلاف في قائمة الانتظار للوصول إلى التطبيق، ولا يتوفر التطبيق في الوقت الحالي إلا في نظام Apple واحتل المرتبة الأولى من ناحية التنزيل في أول يوم له.

وهذا المشروع سيعيد حضور ترمب على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أكثر من عام من حظره من قبل تويتر وفيسبوك ويوتيوب في أعقاب هجوم أنصاره على مبنى الكونغرس الأميركي، في السادس من يناير/كانون الثاني 2021 بعد اتهامه بنشر رسائل تحرض على العنف.

نقل موقع “بيزنس انسايدر” أن أحد مراسليه حاول استخدام المنصة الجديدة لترمب، لكن الأمر استغرق منه خمس محاولات للتسجيل قبل أن يتم إدراجه في قائمة الانتظار.

وقال ماثيو سامرز، رئيس التسويق في الشركة البريطانية، للموقع، إن الشركة تدرس اتخاذ إجراءات قانونية ضد منصة ترمب بسبب تشابه الشعارين، وقالت شركة “ترايلار” في تغريدة على توتير: “من الرائع أن نرى دونالد ترمب يدعم مشروعا متناميا”. وأضافت في تعليق آخر “ربما عليك أن تسأل في المرة القادمة؟”، في إشارة إلى تشابه الشعارين.

غضب شركة ترايلار

قالت شركة “ترايلار” في تغريدة على توتير: “من الرائع أن نرى دونالد ترمب يدعم مشروعا متناميا”. وأضافت في تعليق آخر “ربما عليك أن تسأل في المرة القادمة؟”، في إشارة إلى تشابه الشعارين.

ستنضم مجموعة ترمب للإعلام والتكنولوجيا برئاسة النائب الجمهوري السابق ديفين نونيس، والتي تقف وراء مشروع (تروث سوشيال)، إلى مجموعة متنامية من شركات التكنولوجيا التي تطرح نفسها على أنها مدافعة عن حرية التعبير وتأمل في جذب المستخدمين الذين يشعرون بأنه يتم كبت آرائهم على منصات مثل تويتر وفيسبوك

إقرأ أيضًا

حين فتحت صندوق الشات وكتبت: “صباح الخير يا صديقي، ماذا أنجزت في حياتك؟”

وفاة الكاتب الشاب أحمد مدحت صاحب “بسكاليا” بعد إصابته بفيروس كورونا.. آخر بوست كتبه كان ملهماً للغاية

ماذا يمكن للإنسان أن يحققه في 20 دقيقة؟ تعرف على قصة أسباب تعاقد منصة adobe أدوبي العالمية مع أحمد نبيل

تطبيق ترمب والملاحقة القانونية له بعد إطلاقه بأيام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.