مشاهدة فيلم أنت وحدك تعيش مرتين .. فيلم وثائقي عن اختراق ألمانيا والحرب الباردة

0 90

أصبحت الأفلام الوثائقية مؤخرا من أهم الأفلام التي تحتوي الكثير والكثير من المعلومات والأحداث المفيدة التي تساعد المشاهد وتكون لديه العديد من الأفكار حول  الموضوع الذي يجذبه مثل  فيلم وثائقي تاريخي و فيلم وثائقي تاريخي مترجم   و في هذا المقال سنتناول فيلم وثائقي بعنوان”قصص من الحرب الباردة” عن كيفية نجاح لندن في اختراق ألمانيا الشرقية .   

https://youtu.be/tLLooS1ob8I

“اكتبوا لنا حيثما كنتم، وبغض النظر عما تفكرون به ، رسائل من دون توقيع”….كان بافمكان سماعه لأكثر من عشرين عاما، إبان الحرب الباردة بين الشرق والغرب، الصحفي البريطاني”أوستن هاريسن”، مع برنمجه الإذاعي، استهدف المستمعين الألمان الشرقيين وراء الستار الحديدي.

هنا إذاعة لندن، في برنامجه “رسائل من دون توقيع”، علق هاريسن علي رسائل وصلت إليه من ألمانيا الشرقية الشيوعية، “إذاعة لندن العزيزة، انت تمنحيننا الأمل، ساعدينا رجاء افعلي هذا نحن نثق بك”.

لعقود كتب آلاف الألمان الشرقيين لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، مبلغين عن المشكلات اليومية والسياسية في حياتهم، لكن لم يعلم كتاب الرسائل أن البرنامج الإذاعي الشهير في هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي ، كان في قلب المعركة  في الحرب الباردة بين الشرق والغرب.

في عام 1938، انطلق ما ستصبح خدمة بي بي سي العالمية ببث إذاعي من لندن ، إلي دول أخري كل حسب لغتها؛ بدأت هيئة إذاعة ال بي بي سي أيضا بالبث إلي ألمانيا أيضا عام 1938، عندما بدأت الحرب بعد عام، كان الإستماع إليها ممنوعا، لكن الكثيرين خاطروا بحياتهم بالإستماع إليها كمصدر إخباري موثوق وحسن السمعة.

بعد نهاية الحرب ، بقيت إذاعة بي بي سي ضرورية إلي كثير من المستمعين في ألمانيا، وقد طورت بي بي سي برامج خاصة بألمانيا الشرقية، لأنها تلقت المزيد من الرسائل منها. فيلم أنت وحدك تعيش مرتين

وفي بداية الخمسينيات من القرن الماضي، أطلقت برنامج رسائل من دون توقيع، بهدف أن يكون قوة موازنة لوسائل الإعلام الشيوعية، وبسرعة حقق نجاحا لدي الجمهور الشرقي.

في ألمانيا الشرقية ، كان ممنوعا الإستماع إلي ما ادعتها الحكومة إذاعات الكراهية الغربية، كل من كتب رسالة لها كان يوسم بسرعة أنه عدو للدولة. فيلم أنت وحدك تعيش مرتين

سافرت الكاتبة الألمانية سوزانا شيدلش إلي منطقة سكنية غير مميزة في مدينة ريدنج الإنجليزية، إنها في طريقها إلي الأرشيف المكتوب الخاص بهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، فقد أعادت اكتشاف رسائل منسية منذ وقت طويل ، منالمتنيا الشرقية والتي وصلت غلي بريطانيا في الحرب الباردة، وألفت كتابا عنها.

يتم الإحتفاظ هنا بعشرات الآلاف من الرسائل والتي كتبت بين خمسينيات وسبعينيات القرن الماضي، هذه الرسائل هي وثائق فريدة تؤرخ إلي أشخاص في هذا الزمن، وقد كتب الناس بشكل مشهور حول الحياة، وحول أمنياتهم وآمالهم ويأسهم، وكل شئ ، بما في ذلك القمع والخوف لديهم.

فيلم أنت وحدك تعيش مرتين

عندما تم بناء جدار برلين في أغسطس عام 1961 الذي عزز تقسيم ألمانيا، تفاعل أيضا مستمعوا بي بي سي في ألمانيا الشرقية مع هذا الحدث.

يمكنك أن تري أيضا تغييرا في نبرة الرسائل، إنها سياسية بشغف شديد، أكثر بكثير مما في الأعوام السابقة، إنها تتخذ موقفا، وترفع مطالب إلي السياسيين الغربيين بما فيهم الرئيس كينيدي، بالقول “أنقذونا”!!!

كان كارل هاينز أحد كاتبي رسائل الشبان في ذلك الوقت ، كانت طفولة كارل هاينز، وهو ابن لربة منزل ومحاسب، نموذجية في عصره.

مثل الكثير من الشبان الآخرين، كان كارل هاينز متحمسا للموسيقي التي يستمع إليها عبر إذاعات مثل البي بي سي، لكن سياسيا أيضا، بدأ يبتعد عن التفكير الرسمي في ألمانيا الشرقية.

فيلم أنت وحدك تعيش مرتين

كتب في عام 1968 ، إلي برنامج رسائل من دون توقيع للمرة الأولي ، عندما كان في السادسة عشر من العمر، في ذلك العام اجتاحت القوات السوفييتية اتشوكوسلوفاكيا، وقمعت بعنف الإصلاحات الديموقراطية للحكومة الإشتراكية في براج، كان ذلك عملا ظالما شعر به الناس في ألمانيا الشرقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.