رواية الجزار لحسن الجندي .. متاهة من الدموية والانتقام | روايات حسن الجندي

 رواية الجزار حسن الجندي – آخر مترو : يحرص موقع آخر مترو ليس فقط على معرفة القاريء بأفضل الكتابات والكاتبين، بل يحرص أن على مد القاريء ببعض المعلومات التي قد تساعده في حكمه على الكتاب الذي بيده، مثل  ملخص كتاب ذكر شرقي منقرض و ظل وعظم و في هذا المقال سنتناول إحدى روايات حسن الجندي وهي رواية الجزار.

حسن الجندي هو كاتب مصري شاب، تشتهر رواياته بالتشويق والإثارة والرعب الذي أصبح يدمنه كل متابعيه، و من أروع هذه الروايات رواية “الجزار” التي لاقت إعجاب واستحسان الجميع.

ملخص رواية الجزار

تدور رواية الجزار حول ” آدم محمد عبدالرحمن ” المحاسب الشاب الناجح والطموح، الذي تزوج من ابنة عمه وحبيبته “بتول” و توج زواجهما بطفلة رائعة لم تبلغ عامها الثاني بعد، وبعد ولادتها اكتشفت “بتول” وجود مشاكل في القلب تعيق حملها مرة أخرى.

كانت حياة آدم جميلة ومستقرة حتى أتت تلك الليلة التي تشابه اسمه الثلاثي مع أحد المجرمين المطلوبين أمنيا ليجد آدم نفسه مأخوذا من بيته بالعنف ليس هو فحسب ولكن زوجته أيضا تاركين الصغيرة بمفردها في المنزل.

حين أفاق آدم وجد نفسه في أمن الدولة مع مجموعة من الضباط والمخبرين الفاسدين يتعرض لأشبع أنواع التعذيب التي كان أخرها اغتصاب زوجته أمام عينه والتي لم تحتمل عنف ما مرت به حتى سقطت جثة هامدة على أيدي متغصبها.

مرت أيام وتم العثور على المتهم الحقيقي وخرج آدم أو تم رميه خارجا لا يهم ليذهب في حالة مزرية ليجد ابنته ميتة.

اتفق الجميع على أن أدم فقد عقله و أودعوه إحدى المصحات النفسية وبعد فترة يموت آدم ولكن تبدأ سلسلة من الجرائم بتسلسل معين لمجرم يأكل لحم ضحاياه وهؤلاء الضحايا لهم ببعضهم معرفة سابقة أو قضية سابقة وهي قضية آدم ومقتل زوجته و يقوم أحد الضحايا بتنبيه رفاقه قبل موته حيث كتب بدمه ” لقد عاد آدم” .

آراء القراء في هذه الرواية

-انتهيت حالا من رواية الجزار للكاتب العبقري حسن الجندى

بقول عليه عبقري .. طيب ليه !

لأنه عمل رواية رعب بكل معانيه .. نفسي , جسدي , دموي , الغاز , اطار بوليسي !

الرواية تتعمق فى النفس البشرية و تترك اثر كبير في النفس و ستغير تفكيرك فى اشياء كثيرة

من زمان مقرتش رواية رعب كاملة بالشكل دة .. حبكة و دراما و بعض الخيال

من الاخر هتقرا رواية اجنبية ينفع تتعمل فيلم اجنبي .. هتقرا رواية عن قاتل متسلسل

و قلما قرأنا هذا الأسلوب فى الأدب المصري .. حسن الجندي رائد ادب الرعب بدون منازع

بالاضافة للعبقريين .. الدكتور تامر ابراهيم و الاستاذة شيرين هنائي

لكن اسلوبهم مختلف تمام الاختلاف عن اسلوب حسن الجندي اللى ممكن يتسمى

الرعب الخام .. الرعب كما يجب ان يكون .. حبس الانفاس , التشويق , الارتجاف

من الاخر .. جرعة ادرينالين محترمة في الرواية دي 🙂

تقييمي 5/5 .. للنهاية المفاجأة الصادمة العبقرية من حسن الجندى

سلبيات الرواية : الغلاف .. منفر و صادم و “مقرف” .. و مكنتش عايز اجيب الرواية بصراحة علشانه لكن لما قررت اجيب الرواية و خلصتها .. فهمت انه انسب غلاف للرواية 🙂

ايجابيات الرواية : عمل ادبي رعب بكل ما تحمله الكلمة من معنى

ممتع , مشوق , يحتوى على لغز , اطار بوليسي درامي , جزء سياسي بسيط , قصة انسانية بدون مبالغة تجعلك تبكي 🙂

انصح بشدة بقراءة الرواية.  

رواية الجزار

-دفعوه إلى الهاوية ولم يتركوا له الخيـار.

جعلوه يخسـر كل شئ , فعاد ليجعلهم يخسرون كل شئ.!

قتلوا زوجته وتركوا طفلته الرضيعة لتموت جوعا..

أكلوا من لحمه , فلم يعد يشبع جوعه سوى أن يأكل من لحمهم!

الرواية بوليسية بالدرجة الأولى رغم تصنيفها على أنها رواية رعب.

قرأت من قبل روايات لحسن الجندى ولم يعجبنى أسلوبه , ولكن اختلف الأمر هنا .. فاسلوب الرواية جيد وتتابع الأحداث مشوق.

تنتظرك مفاجأتان فى النهايـة.

رواية الجزار حسن الجندي روايات حسن الجندي رواية حسن الجندي رواية الجزار حسن الجندي روايات حسن الجندي رواية حسن الجندي رواية الجزار حسن الجندي روايات حسن الجندي رواية حسن الجندي رواية الجزار حسن الجندي روايات حسن الجندي رواية حسن الجندي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى