عبد الله رشدي يغرد عن الاغتصاب الزوجي الذي أثاره تميم يونس وندى عادل وتصدر الترند

عبد الله رشدي يغرد عن الاغتصاب الزوجي الذي أثاره تميم يونس ونهى عادل وتصدر الترند : قال الداعية الازهري الشيخ عبد الله رشدي في تغريدة له صباح اليوم على منصة تويتر العالمية “بعض المُنبطحين فِكْرياً للغربِ لا زال يُرَوِّجُ لما يُسمَّى بجريمة #الاغتصاب_الزوجي! الامتناع عن الزوج دون عذرٍ حرامٌ..وفاعلةُ ذلك ملعونةٌ، ولزوجِها تأديبُها على ذلك بعد وعظِها وهجرِها، فإن استقامت بالمعروف فأهلاً وإن أَبَتْ أعادتْ له مهرَه وطلقها طلقةً بائنة”.

200 ألف ريأكت أغضبني على بوست التهنئة ! تفاصيل ترقية محمود مرسي المدرس بكلية العلوم التي أشعلت فيسبوك

الدحيح يرد على اتهامات التطبيع على صفحته في فيسبوك : موقفي من القضية الفلسطينية واضح

وكان مصطلح الاغتصاب الزوجي قد لاقى صدى واسعاً من المتفاعلين على منصات مختلفة على شبكة الإنترنت، وذلك بعد أن أثارته ندى عادل طليقة المطرب ومخرج الإعلانات تميم يونس، حيث قالت في فيديو لها بثته عبر منصة إنستجرام أنها لم تستطع التحدث في الأمر لمدة عام كامل.

حيث كشفت لجمهورها أنها تعرضت بشكل شخصي للاغتصاب الزوجي، كما أشارت إلى أنها غير سعيدة بعدم وجود حماية للناس من هذه الأمور في مصر، إضافة إلى أن الشيوخ يدافعون أحيانا عن الاغتصاب الزوجي، ولعل ذلك هو ما صدقه حديث الشيخ عبد الله رشدي من وجهة نظرها.

وأضافت في الفيديو ذاته أنها ظلت لمدة عام كامل لا تستطيع مواجهة زوجها بالأمر وعقب مواجهته قام بالاعتذار لها وطلب منها ضربه حتى تشعر بشعور جيد.

ولأن رابطاً ما سيتكون في أذهان الجمهور بين الأمر وبين أغنية تميم يونس سالمونيلا فقد قام تميم يونس ببث فيديو، عبر منصة إنستجرام أيضاً، أوضح فيه أن


فتحت ندى عادل، طليقة الفنان ومخرج الإعلانات تميم يونس، النار عليه من خلال فيديو بثته عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام»، كشفت فيه لجمهورها ومتابعيها، أنها ظلت لفترة تتجنب التحدث في موضوع الاغتصاب الزوجي، مشيرة إلى أنها تعرضت بشكل شخصي للاغتصاب الزوجي، كما أشارت إلى أنها غير سعيدة بعدم وجود حماية للناس من هذه الأمور في مصر، إضافة إلى أن الشيوخ يدافعون أحيانا عن الاغتصاب الزوجي. 

وأضافت عادل، أنها ظلت لمدة عام كامل لا تستطيع مواجهة زوجها بالأمر وعقب مواجهته قام بالاعتذار لها وطلب منها ضربه حتى تشعر بشعور جيد.

ولأن الأمر سيخلق ارتباطاً بين التصريحات الأخيرة وبين مضمون أغنية تميم يونس «سالمونيلا» التي حققت نجاحا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي و«يوتيوب»، فقد خرج تميم يونس في فيديو وأكد أن الأغنية ليست ضد المرأة كما اعتقد عدد من الفتيات بسبب كلماتها.

حيث أوضح يونس، في فيديو بثه عبر المنصة ذاتها أن الأغنية فيها سخرية من الشباب الرومانسيين الذين يقعون فى حب الفتيات، ولكن حينما يتم رفضهم تظهر عليهم الصفات الذكورية من إهانة والتقليل من مكانة المرأة، وأنه كان من الصعب، وفق تميم يونس ، أن يكشف ذلك في وصف الأغنية حتى لا يتم حرقها على المستمع أو المشاهد قبل مشاهدتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى