قصة ياسمين يحيى مصطفى مع وكالة ناسا .. لماذا أطلقت الوكالة الدولية اسم الطالبة المصرية على كويكب لها؟

“الطفل المصري اذكي طفل في العالم” يسخر البعض من هذه المقولة، واحيانا تكون السخرية من قبل المصريين أنفسهم، بس هو صح الطفل المصري اذكي طفل في العالم؟ أو دعونا نسأل بشكل أخر هل الطفل المصري طفل يتمتع بذكاء خاص ومميز؟ وهل هذا له علاقة بوكالة ناسا وتكريمهم لطالبة مصرية؟

والإجابة هي نعم، وهذه الإجابة بناءا على تلك الأمثلة الرائدة التي نراها ويتطلع لها الكثير في جميع أنحاء العالم، ونحن هنا سوف نتحدث عن نموذج مميز وفريد، ليس بسبب الإنجازات والتميز فقط ولكن بسبب السن، تُطلق وكالة ناسا الأمريكية اسم طالبة مصرية عمرها 17 عاماً على كويكب لها تم اكتشافه مؤخرا.

وكالة ناسا طالبة مصرية
وكالة ناسا تكرم الطالبة المصرية ياسمين يحيى مصطفى

جيل التويتر والفيس بوك بيحقق إنجازات!!!

الطالبة المصرية “ياسمين يحيي مصطفي”، ولدت ياسمين في محافظة دمياط بكفر سعد، توفي والدها وهي صغيرة واكملت والدتها مسيرة تربيتها مع شقيقيها، ودرست في مدرسة المتفوقات في العلوم والتكنولوجيا بزهراء المعادي، والتي ارجعت ياسمين لها الفضل في تفوقها العلمي حيث اشارت في اكثر من حديث لها على اختلاف مدرستها عن المدارس العادية من حيث طريقة التعامل وطرق التفكير وطريقة التدريس والمناهج التي تدرسها وأن كل هذا ساعدها في التقدم بمسيرتها العلمية وحثها على التوسع في التجارب العلمية والبحث العلمي بطرق منهجية صحيحة ومميزة، وحاليا تدرس ياسمين هندسة البترول في جامعة الشرق الأوسط التقنية في شمال قبرص، وقد تفوقت ياسمين منذ صغرها حيث أنها حصلت على المركز الأول في الشهادة الإبتدائية على محافظة دمياط، وفي الشهادة الإعدادية حصلت على المركز الثالث. وحازت ياسمين في “مسابقة إنتل للعلوم والهندسة” على المركز الأول وكان مشروعها الذي قدمته للمسابقة هو”القوة الكامنة لقش الأرزRSP”، ضمت المسابقة 1700 متسابق من حوالي 87 دولة، وتألفت لجنة المسابقة من عدد من العلماء الحائزين على جائزة نوبل، وكانت ياسمين هى الفتاة العربية الوحيدة التي حصلت على تلك الجائزة منذ إطلاقها.

دورة مجانية في Microsoft Excel من منصة ETATWIR

تضمن مشروع ياسمين عدة طرق مقترحة لتنظيف وتعقيم مصادرالمياه أولا وبعدها يتم تحويلها لحل مشكلة الكهرباء والتقليل من تلوث الهواء، وقد استخدمت ياسمين في مشروعها علاجا بيولوجيا يساعد في تنقية المياه ثم تسخينها بواسطة حرق قش الأرز، واعتبر بحثها في النهاية هو زيادة وقود الديزل الحيوي في توليد الكهرباء، وتلقت ياسمين عروض عديدة من دول أجنبية يدعوها لكي تنفذ مشروعها لديهم ولكن أصرت ياسمين على تنفيذ مشروعها داخل مصر.

وكالة ناسا طالبة مصرية
وكالة ناسا طالبة مصرية

ولابد التنويه هنا أن مشروع ياسمين والجهاز الذي اخترعته لتطبيق هذا المشروع لم يكن شئ وليد الصدفة بل هو نتيجة مجهودات وسعي ودراسة وقد اتبعت فيه ياسمين جميع الوسائل والخطوات العلمية لكي تتوصل لاختراع مثل هذا الجهاز وقد درست الحلول السابقة وقامت بإضافة التطورات الجديدة ليخرج الجهاز بصورته الأخيرة والتي حققت كل هذا النجاح.

ولم تتوقف إنجازات ياسمين عند هذا الحد، فقد تواصلت معها دار النشر Heinemann لتأليف كتاب لها يتضمن تفاصيل عن حياة ياسمين ومسيرتها العلمية، وبالفعل تم تأليف الكتاب وطُبع منه أكثر من مليون نسخة تم توزيعهم على المدارس والجامعات لتكون مصدر إلهام للطلاب ونموذج مميز يحتذوا به.

وبناءا عليه قامت وكالة ناسا بإطلاق اسم عائلة ياسمين”موستفاMoustafa31910″ على الحزام الرئيسي لأحد الكويكبات التي تم اكتشافها مؤخرا، وهذا كان تقديرا لجهودها المستمرة في مجال علوم الأرض والبيئة، وكانت ياسمين تبلغ 17عاماً فقط في هذه الفترة، وهذا التكريم العلمي هو تكريم وتقدير لكل المصريين ودافع وتشجيع لجميع الشباب العربي لكي يسعوا للتطوير ولمزيد من البحث والمعرفة في جميع المجالات العلمية.

وكالة ناسا طالبة مصرية
وكالة ناسا طالبة مصرية

وهكذا تحدت ياسمين كل الظروف لكي تحقق حلمها وتنطلق في مسيرتها العلمية والتكنولوجية، وكانت اسرتها خير داعم لها، فقد ساعدوها على السفر إلى أمريكا والانضمام إلى المسابقة فقد سافرت بمفردها ، من هنا ندعو كل أب وأم بإن يكونوا مصدر دعم لابنائهم وحثهم على التفوق والتقدم وإن خالف هذا بعض العادات لديهم، وياسمين برغم صغر سنها وكونها من جيل السوشيال ميديا والإنترنت ودائما ما يُتهم هذا الجيل بالإهمال وعدم السعي للتطوير أو البحث العلمي، ولكننا نجد الإنترنت والبحث ساهم في مساعدة ياسمين على التطوير وتعريفها بكل ما هو جديد في المجال العلمي،و ساهمت السوشيال ميديا في تعريف الشباب بشابة في مثل سنهم لكي يقتدوا بها وتكون نموذج يحتذي به.   

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى