التسوق أونلاين وسنينه.. ضحايا الأنيومانيا يصلون إلى 2.1 مليار كل سنة حول العالم

يتزايد ضحايا التسوق أونلاين والشراء بوسائل أون لاين حول العالم حتى أنه المشهد التالي صار يتكرر كل لحظة في مناطق عدة حول العالم ينتمي أهلها إلى ثقافات متعددة:

(يرن جرس المنزل)

أم ندي: أنت مين يا بنى

المندوب: مندوب الشحن يا حجة

أم ندي: عايز ايه يعني

المندوب: هسلم اوردر ميكب أ.ندي

أم ندي: تاااااااني

أم ندي: هاته يا بني ، عايز فلوس

المندوب: طبعا يا حجة حق الاوردر

أم ندي: كام يا بني

850 جنية يا حجة

أم ندي : خد يا بني ، بقولك ايه لو بنتي كلمتكم تاني متردوش عليها

وغيرها العديد والعديد من المشاهد المتكررة التي تبدو كوميدية ولكن الشراء أون لاين تسبب في العديد من المشاكل داخل البيوت بل أنه تسبب في هدم وخراب بعض البيوت حيث أنه لم يتقبل بعض الأزواج هوس الزوجات بالشراء عبر الإنترنت.

الشراء أون لاين هل هو ضرورة أم هوس (مرض نفسي)؟

جميع الإحصائيات توضح أن عدد المتسوقين عبر الإنترنت فى تصاعد مستمر، متوقع أن يصل عدد المتسوقين عبر الإنترنت في نهاية هذا العام إلى حوالي 2.1 مليار متسوق حول العالم، نحب أن ننوه هنا أن فيروس كورونا المستجد Covid-19 ساهم في تصاعد الاعداد إلى هذا الحد.

هوس الشراء (الأنيومانيا) نوع من الإدمان”التسوق القهري”.. يعاني أصحاب هذا المرض من الحاجة المستمرة للإنفاق واقتناء أشياء لا حاجة لهم بها، وهذا حتى لو افتقروا للمال، وقد زادت حدة هذا المرض مع تطور التكنولوجيا وسهولة الشراء عبر الإنترنت من خلال المواقع الغلكترونية والجروبات العديدة المنتشرة بمواقع التواصل المختلفة وأصبحت عملية الشراء أكثر سهولة، فالأمر لا يتطلب النزول والصعود والبحث، ولا يتطلب سوي كوب من القهوة وهاتف ونت جيد وتتم عملية الشراء، ولا يتطلب الأمر الدفع كاش فأصبح الدفع من خلال الفيزا ويمكن أن يصل الأمر أن يدفع الشخص حتى مع نفاذ أمواله وحيث يقوم بالاستدانة من البنك على أن يقوم بالتسديد فيما بعد.  

سناب شات .. معلومات لا تعرفها عن التطبيق الشهير “سناب شات”

معلومات ربما تعرفها لأول مرة عن تطبيق انستجرام

وبسؤال بعض المتسوقين بإستمرار عبر الإنترنت نجد أن الامر يكون احيانا مجرد ملل فيقوم الشخص بالشراء لكسر الملل فقط ليس إلا، والبعض الاخر يجري وراء هوس الشراء وهوس البراندات (ماركات)، فبعد أن قامت بعض محلات البراندات بفتح خاصية الشراء أون لاين وقد زادت المبيعات بها بشكل ملاحظ، وكذلك انتشار جروبات التسوق بمواقع التواصل المختلفة ساهمت في ازدياد عدد المتسوقين عبر الإنترنت، التسوق أون لاين جعل الشراء من الدول الأخري أكثر سهولة ولكن هذا الامر لم يكن بالتجربة الجيدة للجميع فالبعض قام من الشراء من بعض المواقع الأمريكية وبعد الاستلام تم اكتشاف ان الملابس صناعة صينية وسهل شرائها من داخل البلاد وبتكلفة أقل، ولكن التجربة كانت ضرورية للبعض الاخر خاصة من قام بشراء أدوية من بعض المواقع الطبية .

 قصة ياسمين يحيى مصطفى مع وكالة ناسا .. لماذا أطلقت الوكالة الدولية اسم الطالبة المصرية على كويكب لها؟

173 ألف ريأكت أغضبني على بوست التهنئة ! تفاصيل ترقية مدرس بكلية العلوم التي أشعلت موقع فيسبوك

نحن لا نجزم أن الشراء أون لاين أمر سئ على العكس تماما فهو فى فترة من الفترات وهي فترات الحظر التي شهدها العالم كله في عام 2020 كان الشراء أون لاين وضع ضروري وهام ومفيد ايضا. حيث أنه لا يتطلب مجهود بدني ويتم في أي وقت والاسعار عادة ما تكون أفضل، يوجد تنوع في المعروضات، يمكن بسهولة إرسال الهدايا للأصدقاء والأحبة.  

من الاكثر شراء عبر الانترنت الرجال أم النساء؟

من المتعارف عليه أن النساء هن الاكثر حبا للتسوق ولكن هذا ينطبق على الشراء أون لاين، بعض الاحصائيات الكندية اثبتت ان الرجال هم الاكثر شراء أون بنسبة 33% مقارنة بالنساء حيث تصل النسبة إلى 26%، وسواء هم الاكثر أو هن الأكثر شراء إلا انه لا يمكن التغافل أن التسوق عبر الإنترنت أصبح ظاهرة وليس ظاهرة فحسب بل هو واقع ويزداد بمعدلات سريعة ومخيفة للغاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى