كتاب مختصر تاريخ العلم لويليام بينوم.. من اكتشاف النار إلى يومنا هذا- اقتباسات ومراجعة

0

كتاب مختصر تاريخ العلم هو جزء من مجموعة كتب تُسمى مختصر التاريخ. وهي سلسلة من الكتب تضم عدة أجزاء وهي، مختصر تاريخ العلم، ومختصر تاريخ الأديان، ومختصر تاريخ الأدب، ومختصر تاريخ الفسلفة، ومختصر تاريخ اللغة، ومختصر تاريخ العالم، ومن ثم مختصر تاريخ الأركولوجيا.

وهي مجموعة كتب مختصة لغير المتخصصين في تلك الموضوعات من أدب ولغة وفلسفة والأديان والعلم إلي آخره. تضم تلك الكتب المحتويات الأساسية في موضوع كل كتاب، وتتحدث عن النقاط الأساسية في كل موضوع، وهذا سيتم شرحه بالتفصيل. كما لا يتعدى الكتاب الواحد من تلك المجموعة عن خمسمائة 500 صفحة، تغطي مواضيع مختلفة متعلقة بأحد العناوين الأساسية.

سنبدأ الآن في شرح مفصل ومختصر عن كتاب ” مختصر تاريخ العلم “.

كما يمكنك قراءة ملخص رواية ثلاثية غرناطة للكاتبة رضوى عاشور عن طريق الضغط على الرابط من هنا.

حياة الإنسان البدائي واستغلاله لموارد الطبيعة

ملخص كتاب مختصر تاريخ العلم

كتاب غني بالأفكار، مكتوب بأسلوب أنيق، ورغم أنه يأخذ في الاعتبار القارئ الأصغر سنًا، إلا أنه يذكر كل شخص بالرحلة غير العادية التي قطعها الإنسان من الجهل إلي المعرفة. بهذه الكلمات وصف دالاس كامبل – مقدم برامج في البي بي سي – ذلك الكتاب.

قام بترجمة الكتاب ” أحمد الزبيدي ” في ربعمائة وخمس عشرة ( 415 ) صفحة، تم نشرها عام 2018 بواسطة دار نشر تسمي دار الكتب العلمية.

يهتم بالكتاب بأغلب موضوعات العلم منذ زمن اكتشافها وكيفية تعامل الناس بدونها، وما حققته تلك الاكتشافات العلمية لبشرية منذ لحظة تطبيقها إلى الآن.

أحد النظريات الرياضية التي تم اكتشافها قديمًا

محتوى الكتاب

يحتوي الكتاب علي نحو أربعين فصلًا، متضمنة مختلف الموضوعات من بداية كل شئ في عصر الإنسان البدائي الذي اعتمد على النار والطبيعة كمصادر حياة، ومن ثم الأجسام والأشياء وما تحتويه من ذرات وجسيمات. ومن ثم بدايات مختلف العلوم كالطب، والفلك، والفيزياء بمختلف أنواعها، والكيمياء، كما ارتكز محتوي الكتاب على الكون وعلاقته بباقي العلوم من فيزياء وفلك، ونظرة العلماء له وكيف كانت بداية النظريات العلمية والفلكية المتعلقة به. ويتدرج الكتاب بتاريخ العلم منذ قديم الأزل إلى يومنا هذا.

كما ذكر ويليام بينوم بداية اكتشاف الإنسان للكتابة، حيث كان أصلها من سكان العراق، عندما اكتشف أحدهم الكتابة، والجدير بالذكر أنهم كانوا يستخدمون الأخشاب و ورق البردي ” خاص بالحضارة المصرية القديمة ” للكتابة. كما ذكر كيف استخدم الناس قديمًا النباتات في العلاج، وكيف كانت تلد نسائهم، وذكر تلك العمليات بتطوراتهم عبر التاريخ حني وصلنا للقرن الحادي والعشرين.

كانت تستخدم قديمًا في علم الفلك

آراء بعض الصحفيين في كتاب مختصر تاريخ العلم

1- يدعوك هذا الكتاب إلى أن تتصور كيف كان عمل العلماء شاقًا وصعبًا.. ويجعلك تتسامح مع الأخطاء التي وقعت على مر تاريخه. كل ذلك من خلال أسلوبه الطريف والمرح. ” ستيفن بول من صحيفة الفارديان “

2- كتاب ضخم جدًا يروي قصة العلم للكبار والأطفال الأكبر سنًا.. تكمن حيوية هذا الكتاب في قسم كبير منها.. في النثر السلس للمؤلف والتأثير الفعلي لقصته التي استطاعت.. نقل الطبيعة الإنسانية الخالصة للعلم.. ورغم أن عنوانه مختصر تاريخ العلم إلا أنه يقدم سردًا تاريخيًا موسعًا. ” آلان هيرشفيلد من صحيفة وول ستريت جورنال “

3- هذا الكتاب واحد من تلك الأدلة الرائعة التي تبرهن على أن من المهم أن ننمي روح البحث والتساؤل بدلًا من تقديم إجابات محددة. ” باتريشيا فار رئيسية الجمعية البريطانية لتاريخ العلوم في مجلة التاريخ “

وحتي الآن مع الأسف لا يوجد رابط تحميل بي دي إف pdf لكتاب مختصر تاريخ العلم ولا لمجموعة كتب مختصر التاريخ.

نبذة عن مؤلف الكتاب

قام الأستاذ الفخري لتاريخ العلم في جامعة لندن، ويليام بينوم بتأليف ذلك الكتاب، حيث له مؤلفات عدة تظهر اهتمامه بالتاريخ عامة، كما تظهر اهتمامه بالعلم. وله مؤلفات عدة، منها: كتاب ” الاختراعات العظيمة في العالم ” عام 2011، وكذلك كتاب ” قاموس تاريخ العلم عام ” 1981.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.