فيلم أنيميشن coco يناقش أزمة إرضاء العائلة أم إرضاء الشغف.. تعرف على تفاصيله

0

فيلم أنيميشن coco فيلم دافئ وغني بالكثير من التفاصيل المعقدة، ولكنها في نفس الوقت تفاصيل مميزة وجميلة، ولا يرصد الحياة فقط، بل يرصد رحلة الموت هي الأخرى بشكل ممتع، يبرز عالم الأموات كعالم مستقل بنفسه، غني بالتفاصيل والألوان المبهجة، كما أنه يبرز فكرة العائلة أيضًا، وما أهميتها، ولما يجب أن تحافظ عليها، وأن تتذكر جميع أفراد عائلتك أحياء وأموات، ليس هذا وحسب هو ما يميز فيلم أنيميشنcoco، ولكن شغف البطل بحلمه والحرب التي يخوضها من أجل أن يحقق حلمه، على الرغم من معارضة العائلة، حصل فيلم الانيميشن coco على العديد من الجوائز، كان أهمها جائزتي أوسكار. يقدم اخر مترو لكم مقالًا عن فيلم الانيميشن الرائع.

فيلم أنيميشن Onward قد تكون أنت البطل.. مفاجآت في قصة الفيلم

فيلم أنيميشن coco سحر التفاصيل ودقتها

فيلم أنيميشنcoco  فيلم من انتاج عام 2017، فيلم من انتاج ديزني وبيكسار، وقد حصل الفيلم على  جائزة البافتا لأفضل فيلم رسوم متحركة، كما حصل على جائزتي أوسكار عن أفضل فيلم رسومي وأفضل أغنية أصلية، ولقد استغرق انتاج الفيلم ست سنوات، تمت خلالها زيارة المكسيك خمس مرات من أجل التعرف عليها، وعلى كل ما فيها، من معالم مهمة، فقد تم تطوير القصة وتغييرها طبقًا لما تعلمه الفريق، ويشاع أن شخصية الكلب التي ترافق الكلب لم تكن أصلية، إنما هي شخصية مستجدة، وعلى عكس فيلم أنيميشن onward  مثلًا فإن فيلم الانيميشن coco  مبني على الموسيقى بشكل كبير، لأنها شغف البطل وحلمه الكبير بالطبع، ولما للموسيقى المكسيكية من رونق بهيج، ويحتوي الفيلم على أنواع كثيرة من الموسيقى مثل، baladas المستوحاة من العصر الذهبي للموسيقى في المكسيك.

تستند مدينة سانتا سيسيليا، التي يعيش فيها ميجيل مع عائلته، إلى مدينة سانتا دي لا لاغونا في بلدة ميتشواكان في المكسيك، في رحلة ميجيل في عالم الموتى يقابل العديد من الشخصيات المكسيكية المعروفة، مثل خورخي نجريتى وفريدا كاهلو ومريا فليكس.

فيلم الانيميشن المميز coco رحلة ميجيل في تتبع شغفه

قصة فيلم الانيميشن coco

بطل الفيلم ومحور الأحداث هو  الفتى ميجيل الذي يعيش مع أسرته التي اشتهرت بالعمل في صنع الأحذية، لكن ميجيل لا يحب صناعة الأحذية لأنه يريد أن يصبح مطربًا، انه يشعر أنه ولد فقط ليصبح موسيقي، مثل “ارنستو دي لاكروز” الذي يعد أشهر مطربي القرية ومثله الأعلى، لكن الجميع كان يرفض ذلك الأمر، لأن والد جدته “كوكو” قد تركها هي وأمها وذهب ولم يعود بسبب الموسيقى، وتفرقت العائلة للأبد مما جعل كراهية الموسيقى أمرًا متأصلًا في العائلة حتى إن جدته خوانيتا، التي ترفض عمله كموسيقي بشكل قاطع، ليس هذا وحسب بل تهاجم أحد الزبائن الموسيقيين الذي يحرض ميجيل لاتباع حلمه في الموسيقى.

قصة فيلم Soul من إنتاج بيكسار PIXAR .. علاج فعال للأرواح المتعبة في ليلة رأس

البحث عن الشغف أينما كان

وفي يوم الموتى تُعقد مسابقة، من أجل العزف على الجيتار، وبالطبع يريد أن يشارك ميجيل، ولكنه يخاف من جدته خوانتينا، وبينما يحاول تخبئه جيتاره تقع صورة جده الذي هرب بعيدًا عنهم مثلما تدعي أسرته، ولكن هنا يعرف السر المذهل وهو أن جده هو المغني المذهل “ارنستو دي لاكروز” صاحب أغنية اذكريني المدهشة، ولكن للأسف تكتشف جدته خواتينا أمر الجيتار، فتقوم بتحطيمه، لكنه بتصميمه على حلمه يتبع ميجيل حلمه، ومدام ارنستو دي لاكروز جده، فلا بأس من استعارة جيتاره، لليلة واحدة، وحينما يحدث هذا، تصيب ميجيل لعنة، تنقله لعالم الموتى، وهناك يكتشف أنه لن يعود لعالم البشر بدون مباركة أحد من أقربائه، فتبدأ رحلته لاستاعدة جسده.

coco: ماذا تفعل حينما تُنسى!

كان الاسم الأول لفيلم الانيميشن coco هو يوم الموتى، لكن المكسيكيون اعترضوا بشدة فقد رأوا، ان ذلك استهزاءً صريحًا، بيومهم المقدس، ويوم الموتى، هو يوم يزعمون فيه أن أرواح الموتى تعوض للأرض، ما دام أهل الميت يضعون له صورة، ولكن أفضل ما حدث للفيلم بالفعل هو تغيير الاسم، فعلى الرغم من التصوير الرائع لعالم الموتى، وكيفية عبورهم للحياة الأخرى عن طريق جهاز، يكشف إن كان أحد يتذكرهم أم لا، إلا أنه لم يكن ليعبر عن الفيلم مثلما عبر عنه، الاسم الحالي، في عالم الموتى يكتشف ميجيل الكثير من الحقائق، التي تغير وجهة نظره، بل وجهة نظر العائلة أيضًا.

في رحلته تلك يقابل هيكتور الذي يحاول المرور لكنهم يمنعونه، وعلى الرغم من ذلك لا يكل ولا يمل من محاولة المرور.. فقط ليرى ابنته رغم أنه معرَّض لخطر التلاشي إن لم تتذكره هي، فيعقد صفقة مع كوكو من أجل العودة لعالم الأحياء بمباركة جده دي لاكروز، مقابل أن يضع صورته فيتمكن من المرور، ولعل أكثر اللحظات حزنًا في الفيلم هي تلك التي يختفي فيها أحدهم لأن أحدًا لا يتذكره.

العائلة هي الأهم

حينما تُوضع في خيار بين حلمك وعائلتك، ماذا ستختار؟

يعرض الفيلم فكرة رئيسية مهمة، وهي أن العائلة وإن رفضتك، وان لم تحب ما تقوم بتقديمه، يجب عليك أن تختارها، ففي الفيلم ما كان يعيد ميجيل للحياة، هي مباركة أحد أفراد عائلته الأموات، حتى حينما رضت أن تعطيه جدته مباركتها،وفي ذلك إشارة لأهمية العائلة، التي تصل ما بيننا وبين الحياة، لأنها عرفت أن ما أتى به إلى هذا العالم هو حبه للموسيقى، لم يرد أن يعطيه أحد أفراد عائلته الأموات مباركتهم، لأنهم بذلك يخونوا مؤسسة العائلة، ويكسرون كلمتها، حتى أن عائلة ميجيل لم ترفضه لأنهم يكرهون شغفه، إنهم فقط يخافون أن تسرقه الموسيقى؛ فيضيع منهم للأبد، وهذه الرغبة إن بدت أنانية؛ فإنها تدل عن الحب العظيم من عائلته له.

أفلام دينزني عالم ممتع، ودور اخر مترو هو تقديم فكرة مسبقة عنها، قد تحمسكم لاختيارها للمشاهدة، كما أن فيلم انيميشن coco فيلمًا عائليًا، وهو الترشيح المناسب لسهرة عائلية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.